وسوريا آنذاك1925 كانت تشمل معها بعض الدول العربية المجاورة

فالمؤسسة الماسونية في هذه البلاد وفي أواخر العهد العثماني الى

الانتداب الفرنسي قامت بنشاطات قومية واجتماعية وانسانية

الى ان توصلت الى تأسيس سلطة ماسونية مستقلة

وقد اعترفت بها سلطات ماسونية دولية عديدة

الى أن اصدر المفوض السامي الفرنسي الجنرال دنتز عام 1940

واستنادا الى تشريعات فرنسية صدرت حينذاك الى حل الماسونية

ومؤسساتها في سوريا ولبنان

وصادر ممتلكاتها واموالها المنقولة وغير المنقولة

فأنهت الماسونية أعمالها وأغلقت أبوابها الى الآن

في العهد العثماني كان في دمشق محفل اسكتلندي يدعى محفل نور دمشق في محلة

مأذنة الشحم وكان يضم نخبة من رجالات المدينة وقد توقف هذا المحفل كباقي المحافل عن العمل عند نشوب الحرب العالمية

الأولى

وفي عهد الانتداب الفرنسي عادت الماسونية الى الظهور فتعددت المحافل وانتشرت

في كثير من المدن السورية واللبنانية

كدمشق وحلب وحماه وحمص واللاذقية وبيروت

وطرابلس وزحلة و غيرها

وكانت مزدهرة ومنتجة قوميا وانسانيا

وتأسس في دمشق ايضا عام 1922 محفل يدعى محفل سورية يعمل تحت رعاية الشرق الأعظم الفرنسي وقد ضم شخصيات سورية

وفرنسية وازدهر كثيرا وقام بأعمال وطنية مجيدة

وخدم القضية السورية وقام بأعمال انسانية

وأقام بناءا ماسونيا في شارع خالد ابن الوليد بدمشق ليكون مقرا للمحافل الماسونية

هذا القطب العظيم ترأس المجلس السامي السوري لدرجة 33 وهو صاحب الحق والمرجع المختص بمنح الدرجات العليا بين الــ 18 ودرجة الــ 33

والشخصيات الماسونية كثيرة جدا في العالم العربي والاسلامي

ومن هذه الشخصيات

أبو العلاء المعرى

وهو احمد بن عبدالله بن سليمان من معرة النعمان 972-1060

الأمير عبد القادر الجزائري

من مواليد القيطنة من بلاد الجزائر 1807-1883

الشيخ يوسف الأسير

من ابناء صيداء وتخرج من الأزهر 1815-1889

الميرزا باقر

الملقب بإبراهيم ذي الروح العطرية وهو من أعلام القرن التاسع عشر

وله كتاب ترتيب آيات القرآن الكريم

جمال الدين الأفغاني وتلميذه محمد عبده

من مواليد 1839 أفغاني الاصل

انشأ جريدة العروة الوثقى في باريس وانشأ مجلة ضياء الخافقين

وانشأ محفلا ماسونيا وطنيا في مصر

توفي عام 1897

سعد زغلول

ولد في ابيانا 1860 وحصل على شهادة من الازهر وكان رئيسا للبرلمان المصري ثم رئيسا لمجلس النواب وقد توفي عام 1927

داود عمون

من مواليد 1869 تخرج من مدرستي عينطورة والحكمة عمل بالمحاماة وانتخب عضوا في مجلس ادارة جبل لبنان وقد توفي عام 1922

الشيخ ابراهيم اليازجي

1847-1906 بيروت

محمد رضا بهلوى

شاه ايران وقد منح عام 1952 وشاح القطبية الفخرية للشرق الأكبر المثالي العالمي

مصطفى كامل اتاتورك

اسمه مصطفى علي رضا وقد نصب رئيسا لتركيا 1880-1938

عامر علي

من ترجم القرآن الى الانكليزية

الرئيس بورقيبة

الرئيس احمد سوكانو

الامير الشهابي

وغيرهم من القادة العرب والشخصيات المرموقة

وقد تولى رئاسة هذا المحفل على التتابع

الاخوان الأكارم المحترمون السادة

نعمان أبو شعر

أسعد أبو شعر

سعيد الغزي

حسني سبح

حنا مالك

وايضا ساهم هذا المحفل في نفقات غرفة في مستشفى المواساة بواسطة محترمه الدكتور حسني سبح وقد كان من مؤسسي المستشفى المذكور

وكان قد تأسس في دمشق محفل قاسيون 1920 وكان يعمل تحت سلطة المحفل الأكبر الفرنسي

وقد بنى هذا المحفل مستشفى للمصابين بداء السل في حي الأكراد بدمشق وقد سلم للحكومة

ومازال يعمل حتى الآن

وقد تولى رئاسة هذا المحفل على التتابع

الاخوان الأكارم المحترمون السادة

حسنى الجندي

رضا مردم بك

رضا سعيد

خليل الهبل

عبد الرحمن الإمام

زكي سكر

وفي اثناء هذه الفترة من الزمن قام الاخوان الغيورون بمحبتهم وتعاضدهم وجهودهم بتأسيس محافل متعددة وكان منها نور دمشق وكان يعمل تحت سلطة المحفل الأكبر المصري

وكان يرأس المحفل الكبر المصري

الاستاذ الأعظم أحمد ماهر باشا

وكان السكرتير الأعظم محمد رفعت بك الذي ساهم في تأسسي المحفل

الأكبر السوري الذي عملت المحافل السورية واللبنانية تحت رعايته وسلطته

فقد كان السلطة العظمة للماسونية وانتخب أول رئيس له

استاذا أعظما الاخ الكلي الاحترام

عطا بك الأيوبي

وتأسس محفلا اقليميا في بيروت برئاسة الاستاذ الأعظم الاقليمي

جورج بك رزق الله

وأيضا نذكر دولة الاستاذ الكلي الاحترام

حقي بك العظم

Copyright   ©  2014    All Rights Reserved.  Powered by Syrian Masons, Jamal Nazir Saman,  masonofsyria.com
Home
Email: masonofsyria@att.net